البحوث الزراعية يكرم المرأة في يومها العالمي

08/03/2018

كرم  المركز الوطني للبحوث الزراعية الموظفات العاملات في المركز  وذلك احتفالا بيوم المرأة العالمي حيث عمد المركز الى تعيين المهندسة الزراعية فاطمة ابو هزيم مديرا عاما ليوم واحد خلال الإحتفال الذي اقيم هناك، وقد ترأست المهندسة ابو هزيم إجتماعا موسعا للموظفات العاملات في المركز للإطلاع على واقع  المرأة العاملة ودورها في تطوير وتحسين الأداء الوظيفي في مختلف المجالات والتخصصات التي يعملن بها  فضلا عن مواجهة التحديات  التي تعترض عمل المرأة في المؤسسات  كما عبرت المهندسة ابو هزيم عن  شكرها واعتزازها  بالمبادرة  الطيبة التي  قامت بها إدارة المركز ممثلة بالدكتور نزار حداد مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية ، وقالت إن هذه المبادرة تدل على الشفافية العالية التي  تتمتع بها ادارة المركز الوطني والتي تساهم في  تعزيز دور المرأة العاملة  وتمكينها من  اخذ دورها  المميز والمحوري في العملية التنموية والإدارية  من خلال جهودها  الكبيرة التي تبذلها في سياق  تطوير وتحسين  الأداء الوظيفي  في المؤسسات العامة والخاصة.

 

 

 

تأهيل فلسطينيين في مجال الآفات الزراعية

27/02/2018

اختتم في  المركز الوطني للبحوث الزراعية  دورة تدريبية تحت عنوان تعقب الآفات الزراعية  والتي نظمت بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) حيث أشار مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد خلال رعايته حفل الإختتام الى إستعداد المركز الوطني الدائم   لتقديم الدعم والمساندة إلى الإخوة في فلسطين حيث يتوفر لدى المركز الوطني الإمكانيات والكوادر  الفنية ذات المستوى الرفيع القادر على تقديم المعلومة والخبرة  للجهات المستهدفة ،  كما أشاد الدكتور حداد  بالتعاون القائم بين المركز وجايكا  التي لا تتوانى في دعم وتنظيم مثل هذه الدورات.

من جانبه ثمن ممثل مكتب جايكا في عمان السيد  (ماسوجي هوريهارو)  بالجهود الكبيرة التي يقوم بها المركز الوطني في تدريب وتأهيل مختلف الكوادر الزراعية  على المستويين المحلي والإقليمي ، وقال ان المركز الوطني معتمد لدى  جايكا كمركز تدريب إقليمي في كل ما  يتعلق بالامور الزراعية . وأضاف اننا نتمنى ان يكتسب المشاركون في هذه الدورة مختلف المهارات والقدرات التي يمكن  تطبيقها عند عودتهم الى ديارهم.

من جانب آخر بين منسق التعاون بين المركز وجايكا الدكتور محمد جيطان ان الدورة التي استمرت إسبوعين شارك فيها ثمانية من المهندسين الزراعيين المتخصصين والذين يمثلون مختلف المناطق الفلسطينية ، وقال إن الدورة تضمنت  العديد من  المواضينع مثل سوسة النخيل ، التدهور السريع على الزيتون ، أعراض الأمراض البكتيرية الإجراءات المتبعة للقضاء على الآفات وغيرها من المواضيع ذات الصلة. وفي نهاية الحفل تم توزيع  الشهادات على مستحقيها من المشاركين.

 

 

 

دورة تدريبية في تصنيع الألبان

19/02/2018

ضمن التعاون المشترك مع المركز الدولي للبحوث في المناطق الجافة (ايكاردا) يقيم  المركز الوطني للبحوث الزراعية دورة تدريب مدربين في مجال الالبان، ويقوم بالتدريب الدكتور محي الدين هلالي  الباحث والمختص في مجال الالبان في ايكاردا وذلك لتاهيل كوادر بحثية مؤهلة لعمل الابحاث والتدريب في هذا المجال ، و يحضر الدورة بالاضافة الى المختصين عددا من المهندسات الجدد من مشروع المدارس الحقلية جيدكو.

تستمر الدورة لمدة خمسة ايام في ايكاردا ومحطة المشقروتتضمن مواضيع نظرية في  صحة الحيوان وانتاج الحليب كما تتضمن  مواضيع اخرى متعلقة بجودة منتجات الالبان المختلفة وتشتمل الدورة ايضاعلى التدريب العملي في تصنيع اللبن والجبنة والجميد وتركز على استخدام طرق حديثة في التصنيع لضمان الجودة مع اعتبارات المحافظة على البيئة كتقليل استخدام المياه والطاقة في عملية التصنيع.

 

 وقد أشار مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد  الى أهمية مثل  هذه  الدورات التي تتوافق مع بداية موسم انتاج الحليب مما  يعمل على  رفع سوية الباحثين المعنيين بتدريب ابناء المجتمعات المحلية ومربي الأغنام والمساهمة في زيادة مداخليهم وخلق فرص عمل مناسبة لهم.

 

مشاركة لواء عين الباشا في اطلاق حملة نلبي نداءك

18/02/2018

ضمن احتفالات المملكة بعيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ، واستمراراً لدوره في دعم وتنفيذ  المبادرات الإجتماعية والوطنية على مستوى المنطقة  ومن منطلق المسؤولية الوطنية والإجتماعية التي يحملها   المركز الوطني للبحوث الزراعية .  شارك المركز الوطني  في إطلاق حملة  (نلبي نداءك 911) التي ينفذها مركز أمن عين الباشا  بالتعاون مع متصرفية وبلدية اللواء  وذلك بحضور مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد ومتصرف اللواء ومدير المركز ألامني  حيث اقيم النشاط  في  مدرسة المضمار الثانوية المختلطة بحضور عدد كبير من مدراء ومسؤولي الدوائر الرسمية والمؤسسات الاهلية ، فضلا عن عدد كبير من وجهاء وأهالي المنطقة.

 

 

 

مشروع الإستدامة والقدرة التنافسية يعقد عدة ورش عمل

15/02/2018

عقدت مديرية الدراسات الإقتصادية والإجتماعية في  المركز الوطني للبحوث الزراعية أربع ورش عمل في مجالس جمعيات مستخدمي المياه شملت مجلس غور الصافي ومجلس الأغوار الشمالية ومجلس الشونة الجنوبية بالإضافة الى مجلس الأغوار الوسطى، وذلك ضمن أنشطة مشروع الإستدامة المائية والقدرة التنافسية للأعمال الزراعية في وادي الأردن الممول من صندوق التكيف العالمي  والذي تشرف على تنفيذه وزارة التخطيط والتعاون الدولي. حيث  هدفت هذه الورش الى التعريف بانشطة المشروع ومحاوره فضلا عن التعرف على أهم المشاكل والمعوقات التي تواجه المزارعين في وادي الاردن وغور الصافي ، وقد أكدت منسقة المشروع الدكتورة مسنات الحياري/ مديرة مديرية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية في المركز الوطني على أهمية التشاركية بين القطاعين العام والخاص لما في ذلك من  مصلحة للمزارعين.

 

 

لجنة المرأة في مجلس النواب تزور المركز الوطني للبحوث الزراعية

12/02/2018

قامت لجنة المرأة وشؤون الأسرة في مجلس النواب يزيارة الى  المركز الوطني للبحوث الزراعية وذلك بهدف الإطلاع على مهام وإنجازات المركز ودوره ومساهمته  في تطوير وتحسين القدرات الفنية والمعرفية لدى القطاع الزراعي بشكل عام والمرأة  الريفية  بشكل خاص ،  وأشارت  رئيسة اللجنة الدكتورة ريم ابو دلبوح الى حرص اللجنة على التواصل مع مختلف المؤسسات والهيئات الوطنية بما فيها المؤسسات المعنية بالقطاع الزراعي  لتعزيز التشاركية مع هذه المؤسسات بما يخدم المرأة والأسرة  كما اكدت ابو دلبوح على دعم اللجنة للمخرجات العلمية والفنية التي يساهم في انتاجها المركز الوطني ودعت الى دعم قطاع المرأة في المجالات الزراعية مؤكدة إستعداد اللجنة لتقديم الدعم  فيما يتعلق بالقوانين والتشريعات التي تساهم في دعم البحث العلمي الزراعي والقطاع الزراعي بشكل عام.

 

من جهته رحب مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد بالوفد الزائر وأكد على أهيمة دور المرأة  في مختلف المجالات والقطاعات الإنتاجية والإقتصادية  والزراعية  وأشار الى أن المركز الوطني ومن خلال مسيرته البحثية والإرشادية قدم دعما كبيرا لقطاع المراة وكان هذا واضحا في جميع مهامه ونشاطاته التي ينفذها وقال إن نسبة الموظفات من الكادر الوظيفي في المركز قاربت 30%.

كما إستعرض  الدكتور حداد مهام وانشطة وانجازات المركز الوطني وإسهاماته في تطوير وتحسين الواقع الزراعي في الأردن حيث قدم أمثلة على ذلك مثل إنجازات المركز في مشروع إكثار البذار المحسن  ودوره في إدخال وإستخدام الطاقة الشمسية في ضخ مياه الآبار عند المزارعين ،  فضلا عن إهتمامه بالآباء البرية للمحاصيل الزراعية  وانشاءه البنك الوراثي  للنباتات ، كما بين الدكتور حداد  دور المركز في تدريب وتأهيل  الألوف من المزارعين والباحثين والمرشدين من الأردن والخارج على مدى سنين  طويلة ،  وأشار إلى أن المركز مُعتمد كمركز تدريب اقليمي لدى المؤسسات الدولية الزراعية  والتي تربطنا مع الكثير منها  علاقات وطيدة تساهم في خدمة البحث العلمي الزراعي على المستويين المحلي والإقليمي.

وقد قام الوفد في آخر الزيارة بجولة إستطلاعية على مختبرات ومديريات المركزإاستمعوا خلالها إلى شرح موسع عن مهام وإنجازات  تلك المختبرات واسهاماتها في خدمة القطاع الزراعي.

 

الوطني للبحث والإرشاد الزراعي يحتفل بيوم الشجرة

12/02/2018

اختتمت  احتفل  المركز الوطني للبحوث الزراعية بالتعاون مع مديرية الحراج في وزارة الزراعة ومديرية زراعة ماحص والفحيص اليوم الاحد بيوم الشجرة في مركز صحي ماحص .
وقال وزير الزراعة المهندس خالد حنيفات، خلال رعايته الاحتفال ان الدولة الاردنية أولت قطاع الزراعة اهتماما خاصا لارتباطه بالأمن الغذائي ودوره في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتنمية الريفية الشاملة.

وأشار الى أنه ونظرا لأهمية الغطاء النباتي والغابات والمراعي كمورد طبيعي ودوره في تحقيق التوازن البيئي والتنوع الحيوي تحتفل الكثير من الدول بيوم الشجرة كمناسبة عالمية لتشجيع الناس على زراعة الاشجار لزيادة رقعة المساحات الخضراء التي تشكل الغطاء النباتي مع اعطاء المزيد من الاهتمام بالأشجار المزروعة وحمايتها من الاعتداءات مهما كانت مصادرها، مثمنا دور الوكالة الالمانية للتعاون الدولي في تمويل مشروع الاستخدام المستدام لخدمات النظم البيئية والذي يهدف الى دعم عملية صنع القرار ورفع مستوى الوعي المجتمعي وانتاج المعرفة العلمية الموجهة لتعزيز مبادئ التنمية المحلية المستدامة في القطاع الزراعي .

 

من جهتها قالت مديرة مكتب الوكالة الالمانية للتعاون الدولي في الاردن ولبنان ميشيلا باور ان الاحتفال بيوم الشجرة هو تذكير للإنسان بأهمية الشجرة والمحافظة عليها كون الانسان جزءا من الطبيعة، لافتة الى اهمية نشر الوعي في ارشاد الناس بكيفية المحافظة على الطبيعة بكل الوسائل المتاحة .

واشار مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد الى ان الاحتفال بيوم الشجرة في مركز صحي ماحص يأتي تجسيدا لرؤية وزارة الزراعة بأن الشجرة هي منبع صحة الانسان ورئته التي يتنفس بها الاوكسجين النقي، مؤكدا اهمية غرس الاشجار ليعم اللون الاخضر في كل بقعة من الوطن.

وفي نهاية الاحتفال الذي حضره جمع غفير من اهالي محافظة البلقاء تم زراعة الاشجار في حديقة المركز الصحي.

 

ورشة حول التحديات التي تواجه قطاع الدواجن

01/02/2018

عقد في  المركز الوطني للبحوث الزراعية ورشة عمل موسعة  حول التحديات التي تواجه قطاع الدواجن في الأردن  وذلك بالتعاون مع مديرية البيطرة في وزارة الزراعة والإتحاد النوعي لمزارعي الدواجن ، وقال مدير عام المركز الوطني  الدكتور نزار حداد خلال إفتتاحه الورشة إن لقطاع الدواجن دور كبير في  تحقيق الأمن الغذائي وأضاف ان البحث العلمي الزراعي والبيطري المتعلق بالدواجن لم يرتق  بعد للمستوى المطلوب  في حين أن القطاع الخاص المعني بهذا القطاع إستطاع أن يخطو خطوات كبيره بإتجاه تطويره وتحسينه .  وأشار الدكتور حداد الى  إستعداد المركز الوطني الكامل للتعاون مع كافة  المؤسسات والجهات المعنية بقطاع الدواجن  وتقديم الدعم   المطلوب ضمن  الإمكانيات العلمية والفنية المتاحة.

 

 

من ناحيته  ثمن  مساعد الأمين العام للثروة الحيوانية في الوزارة الدكتور ابراهيم الأثيم إستضافة المركز للورشة  وقال إن حجم الإستثمار في قطاع الدواجن تجاوز المليار دينار  وأ صبح من أهم القطاعات الزراعية التي تساهم في تحقيق الأمن الغذائي كما إ ن القطاع استطاع ان يعالج  بمرونة كبيرة  الكثير من  التحديات التي واجهته على مختلف الأصعدة.

من جانب آخر أفاد مدير عام الإتحاد النوعي لمزارعي الدواجن المهندس فؤاد المحيسن بأن إنتاج قطاع الدواجن اللاحم وصل إلى 300 الف طن سنويا  في حين إن الإستهلاك المحلي بلغ 240 الف طن ، أي ان الفائض وصل الى 60 الف طن سنويا كما ان  إنتاج البيض قد تجاوز المليار بيضة سنويا بمقدار 3,6  مليون بيضة يوميا  وقال اننا نجتمع في هذه الورشة مع العديد من الخبراء والفنيين والمهتمين والمزارعين للإطلاع  والتعرف على  المشاكل والتحديات  الإنتاجية والتسويقية والصحية التي  تواجه القطاع بشكل عام  في محاولة  لوضع الخطط  والحلول  لمواجهة مثل هذه التحديات.

وفيما يتعلق بالجانب الصحي لقطاع الدواجن أكد مدير مديرية البيطرة في وزارة الزراعة الدكتور محمود الحناتلة  بأن كوادر وزارة الزراعة على أتم الإستعداد  لتقديم جميع الخدمات التي يحتاجها مربي الدواجن سواء كانت علاجية أو تشخيصية.

 

اتفاقية لتعزيز التعاون بين الوطني الزراعي وجمعية مكافحة التصحر

29/01/2018

وقع  المركز الوطني للبحوث الزراعية مذكرة تفاهم وتعاون مع الجمعية الأردنية لمكافحة التصحر وتنمية البادية وذلك لتحقيق ألاهداف المشتركة  في تطوير آليات  مكافحة التصحر وتعزيز التنوع الحيوي والحفاظ على الموارد البيئية وتدريب الكوادر.

وقال مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد  إننا في المركز الوطني نعتز بتوقيع هذه الإتفاقية مع  الجمعية التي تعتبر مدرسة من مدارس المجتمع المحلي والتي لها باع طويل في خدمة المجتمع والوطن ،  وأضاف الدكتور حداد أن الإتفاقية ستشمل إعداد مشاريع مشتركة لتعميق الشراكة بين الطرفين  للإنطلاق نحو تعاون مثمر وبناء من خلال توفير قاعدة بحثية في قطاع الموارد الطبيعية والبيئية لتفعيل  الأبحاث المتعلقة بالتقنيات المستخدمة في مكافحة التصحر  وتقنيات توفير المياه والحفاظ على التربة  وغيرها.

من جهته ثمًن ممثل الجمعية المهندس حسن جبر التجاوب الطيًب لإدارة المركز الوطني الذي سارع إلى توطيد  العلاقة بين الطرفين من خلال توقيع  هذه الإتفاقية ،  وقال إننا امام  تحدي كبير يستوجب مًًنا العمل بشكل جماعي من أجل معالجة  التحديات التي نواجهها على المستويين البيئي والمناخي  , وقال  إن هذه الإتفاقية لن تكون تقليدية بل ستكون منطلقا للعمل والنشاط  لخدمة الوطن والمجتمع والقطاع الزراعي بشكل عام.

وتتضمن الإتفاقية تنفيذ برامج تدريبية عملية مشتركة تخدم فئات مختلفة من المهندسين  والجمعيات ذات العلاقة بإعتبار ان  الجمعية الاردنية لمكافحة التصحر وتنمية البادية   مختصة بإعداد الدراسات والأبحاث وتنفيذ المشاريع المتعلقة بظاهرة التصحر الإهتمام ببرامج التوعية العلمية والثقافية والإعلامية.

 

 فيما يتميز المركز الوطني  للبحث والإرشاد  الزراعي  بخبراته الطويلة في مجال البحوث المتعلقة بالإستخدام الأمثل للموارد المتاحة من اجل تحقيق نمو زراعي مستدام ،  كما يسعى للحفاظ على استدامة المصادر الطبيعية ، وذلك من خلال اعتماده على  الموارد العلمية والبشرية المؤهلة التي يتوفر عليها . والتي يعتمدها في تنفيذ الأبحاث العلمية المتعلقة بالتصحر والتنوع الحيوي والحفاظ على التربة والمياه.

كما سيسعى الطرفان إلى تبادل الخبرات المختصة والفنية وتاهيل الكوادر وبناء القدرات عند الطرفين في المجالات ذات العلاقة .. بالاضافة الى المشاركة وتبادل الدعوات المؤتمرات والأنشطة العلمية المعنية بالتصحر والتنوع الحيوي ، فضلا عن المساهمة في تنفيذ برامج التوعية والتدريب في المواضيع  ذات الصلة  . و تبادل البيانات ونتائج البحوث العلمية والمعلومات والمراجع المتعلقة بالتصحر والتنوع الحيوي والتربة والمياه.

  وقد وقع الإتفاقية عن الطرفين كل من مدير عام المركز الوطني  الدكتور نزار حداد   وممثل الجمعية المهندس حسن جبر وذلك بحضور عدد كبير من الباحثين والمهندسين والمهتمين من الجانبين.

 

اللجنة الزراعية السودانية تبحث سبل التعاون مع الوطني الزراعي

25/01/2018

التقى مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية  الدكتور نزار حداد وفد اللجنة الزراعية السودانية الذي يزور المملكة ضمن اجتماعات الدورة الرابعة  للجنة الزراعية الأردنية السودانية المشتركة  التي تعقد في الأردن حيث استعرض الدكتور حداد الإمكانيات البحثية والخبرات الفنية والعلمية المتوفرة لدى المركز الوطني ، كما قدم شرحا عن الأنشطة والمهام التي يقوم بها المركز الوطني ،  وقال اننا نعتز بالعلاقة الوطيدة التي تربط بلدينا الشقيقين ونحن بحاجة إلى ترجمة هذه العلاقة من خلال التعاون في المجالات ذات الإهتمام المشترك في  القطاع  الزراعي ،  وأشار الدكتور حداد  إلى إمكانيات التعاون في عدد من المجالات البحثية والعلمية المشتركة حيث تم التوافق على دراسة توقيع اتفاقية تفاهم بين الطرفين لتكون إطارا  للتعاون في مجال البحوث الزراعية التطبيقية  بحيث تشمل الإتفاقية   تبادل الخبرات والمعلومات الزراعية والموارد الوراثية  وإعداد الخطط والمشاريع البحثية في كافة المجالات الزراعية ذات الإهتمام المشترك.

 

 

إطلاق مشروعي الإستدامة المائية والقدرة التنافسية للأعمال الزراعية في وادي الأردن

25/01/2018

اطلق   المركز الوطني للبحوث الزراعية  مشروعي "الاستدامة المائية والقدرة التنافسية للأعمال الزراعية في وادي الأردن و"التكيف مع تغير المناخ وبناء أنظمة امن غذائي مرنة من خلال توسيع تصاميم وتقنيات الزراعة المعمرة في منطقة وادي الاردن.

وقال وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات خلال رعايته حفل إطلاق المشروعين ، ان الأردن نجح في تحقيق الإكتفاء الذاتي في عدد من المنتجات الزراعية الا أن عددا كبيرا من المنتجات الغذائية الرئيسة لا زالت تستورد.

 

وبين الحنيفات ان القطاع الزراعي يساهم بما نسبته 3.8 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي ويعمل فيه 13.5 في المائة من مجموع القوى العاملة في حين تشكل صادراته ما يقارب  20بالمائة من مجموع صادرات المملكة، مؤكد ضرورة بذل المزيد من الجهود لتمكين وصول المنتج الزراعي الأردني لكافة أنحاء العالم خاصة وان الاردن يوفر الفرصة للإستفادة من ظروف تفضيلية للوصول الى أسواق الدول المجاورة والإتحاد الاوروبي.

من ناحيته أشار مدير عام المركز الوطني للبحث والإرشاد الدكتور نزار حداد إلى أن المركز يعمل على تنفيذ مشروعي "الإستدامة المائية والأعمال الزراعية والزراعة المعمرة في وادي الأردن "وهما من المشاريع التي تندرج ضمن برنامج "زيادة مرونة المجتمعات الفقيرة والهشة لتأثيرات تغير المناخ في الأردن من خلال تطبيق مشاريع إبتكارية في المياه والزراعة دعما للتكيف مع التغير المناخي الممول من صندوق التكيف العالمي الذي تشرف على تنفيذه وزارة التخطيط والتعاون الدولي . وبين حداد ان المشروع الأول يهدف إلى تحديد معيقات القطاع الزراعي في وادي الأردن في حين يهدف المشروع الثاني إلى اعتبار الزراعة المعمرة او المستدامة فرع من فروع التصميم البيئي والهندسة البيئية التي تطور مستوطنات بشرية مستدامة ونظما زراعية تحافظ على نفسها بشكل ذاتي على غرار النظم البيئية الطبيعية.

من جانب آخر  بين ممثل وزارة التخطيط والتعاون الدولي الدكتور أحمد عبد الفتاح إن المشروعين المعنيين تنفذهما وزارة التخطيط ضمن برنامج "زيادة مرونة المجتمعات الفقيرة والهشة لتأثيرات تغير المناخ في الأردن من خلال تطبيق مشاريع إبتكارية في المياه والزراعة " بهدف دعم القطاع الزراعي لمواجهة آثار تغير المناخ كالنقص المحتمل لمصادر المياه والضغط على الامن الغذائي.
وأشار إلى ان الهدف من هذه المشاريع الوصول إلى زيادة في توفير المياه والإستخدام الكفؤ لها من خلال إعادة استخدام المياه العادمة المعالجة، وتوفير مياه ذات نوعية جيدة لأغراض الري في مناطق المشروع والتي تعتبر ذات خصوصية زراعية، والحفاظ على مياه الأمطار المحصودة لصالح هذه المناطق.

واضاف انه سيتم تنفيذ ستة مشاريع رئيسة في مجال إعادة استخدام المياه المعالجة في مناطق وادي موسى وشمالي وادي الأردن وتل المنطح  بدير علا والشونة الجنوبية إضافة لمشاريع تهدف إلى تعزيز قدرات المجتمعات الفقيرة والنائية على التكيف مع التأثيرات السلبية لتغير المناخ.

وفي نهاية  اللقاء الذي حضره عدد كبير من الباحثين والمهتمين والمزارعين المعنيين  قدم كل من منسقي المشروعين الدكتورة مسنات الحياري والدكتور محمد الجيطان شرحا موسعا عن المشروعين أعقبهما نقاش مستفيض  مع الحضور حول برامج وآليات تنفيذ المشروعين والمصاغب والعقبات التي قد  تواجه تنفيذهما.

 

افتتاح مهرجان الاغوار الجنوبية للمنتجات الزراعية

25/01/2018

افتتح وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات اليوم الاربعاء، فعاليات مهرجان الاغوار الجنوبية الأول للمنتجات الزراعية.

واكد الحنيفات في كلمة له، بحضور ممثلي القطاعات الرسمية والشعبية في المحافظة، ان الحكومة تولي اهتماما كبيرا للقطاع الزراعي في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها المملكة، ما استدعى دعم منتج البندورة بمبلغ 30 دينارا للطن.

 

واشار الى إنشاء مديرية زراعة مستقلة في الاغوار الجنوبية ومنح المزارعين قروضاً دون فوائد لتربية الاسماك، بهدف تشجيع المزارع ودعم منتجه، اضافة الى وقف ملاحقة ومطالبة المزارعين وطرح عطاء لمصنع تصنيف المنتجات الزراعية.

وعرض مدير زراعة الاغوار الجنوبية الدكتور نايف البشابشة لأهمية تسويق المهرجان الزراعي الاول في الاغوار، مضيفا ان إدخال التقنيات الحديثة والتنوع الزراعي هو السبيل الامثل لمواجهة التحديات.

وأكد ممثل منظمة جايكا اليابانية اوكوها، ان المنظمة ماضية في دعم المشاريع ذات القيمة البيئية والزراعية من خلال تقديم المنح الزراعية التي تستهدف تطوير الاداء الزراعي.

وعرض رئيس اتحاد مزارعي الكرك عصمت المجالي لاهم مشكلات قطاع الزراعة في الكرك والاغوار الجنوبية، وان معاناة القطاع باتت كبيره في ظل الاختناقات التسويقية وتراكم الديون على المزارعين ما يستدعي تدخلا حكوميا لمساعدة المزارعين.

واشاد مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد بالجهات الداعمة ورغبة المزارعين بالتحول لإدخال التقنيات العلمية الحديثة في الزراعة.

وعرض طلبة مدارس مديرية التربية والتعليم في الاغوار الجنوبية مسرحية تجسد واقع القطاع الزراعي.
وشارك في المهرجان عدد من الشركات الزراعية والجمعيات المحلية، وكرم وزير الزراعة ومحافظ الكرك سامي الهبارية الجهات الداعمة للمهرجان.

 

ورشة في الوطني الزراعي حول حماية النظم البيئية في الأردن

23/01/2018

اختتمت عُقد في  المركز الوطني للبحوث الزراعية ورشة عمل موسعة تحت عنوان  "مبادرة الأنواع النباتية الغازية "  وهي  المبادرة الممولة من مشروع الإستخدام المستدام لخدمات النظم البيئية في الأردن/الوكالة الألمانية للتعاون الدولي والتي  تهدف الى مراجعة المعرفة الوطنية في مجال الأنواع النباتية الغازية و تطويرها من خلال إعداد إطار وطني لتنظيم هذه الأنواع  في الأردن  وتنفذ  هذه المبادرة  بالتعاون مع وزارة البيئة وعدد من  الشركاء المحليين.

وقد أكد مدير عام المركز الوطني  الدكتور نزار حداد خلال افتتاحه للورشة على أهمية وضع رؤية مستقبلية للنظم البيئية في الأردن  لتحسين الأطر العامة  للواقع البيئي ، كما أشار إلى أن المركز الوطني  بصدد  تأسيس مديرية مختصصة  في مجال النظم البيئية ضمن الهيكلة الجديدة تحت مسمى  مديرية    ( البيئة والتغيرالمناخي ) تعنى بالبحث العلمي الهادف إلى الحفاظ على الغطاء النباتي بكل مكوناته البيئية ، وقال إن الحفاظ على الغطاء النباتي بكل مكوناته يعتبر  مجالاً واسعاً للدراسة والبحث ؛ مما يؤدي إلى تعزيز التنوع الحيوي ويعظم دور  البنك الوراثي  الذي نأمل أن يلعب دورا هاما في حماية الأصناف النباتية  والأصول الوراثية على المستوى الوطني والدولي.

من جانبه ثمّن منسق مشروع (الاستخدام المستدام لخدمات النظم البيئية في الأردن الدكتور أوليفر شلاين ) دور المركز الوطني في البحث العلمي الزراعي الهادف إلى الحفاظ على النظم البيئية القائمة ومحاولاته المستمرة   في تكريس مفاهيم التنوع الحيوي في الأردن.

وتأتي هذه ورشة التي شارك فيها أكثر من ثلاثين باحثاً ومتخصصاً ضمن فعاليات المبادرة المذكوره أعلاه والتي تعنى بمراجعة الإطار التتنظيمي للأنواع النباتية الغازية في الأردن. حيث تم مراجعة التشريعات الخاصة بوزارتي البيئة و الزراعة فضلا عن التعهدات الدولية والاتفاقيات الموقعة من الأردن بهذا الخصوص . كما تم التعرف على مدى موائمة هذه التشريعات للواقع البيئي في الأردن والخطوات اللازمة لتطوير إطار تشريعي و تنظيمي أكثر فعالية في تنظيم دخول الأنواع النباتية الغازية، للحد من تأثيرها على الأنظمة الطبيعية في الأردن.

 

تدريب فلسطينيين في مجال التسويق الزراعي

15/01/2018

نظم  المركز الوطني للبحوث الزراعية دورة  تدريبية في مجال التسويق الزراعي تحت عنوان تحليل سلسلة التزويد  وذلك بالتعاون مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا) وأشار مدير عام المركز الوطني الدكتور نزار حداد  الذي افتتح الدورة الى أهمية مثل هذه الدورات التي تساعد في تعزيز القدرات والمهارات الفنية والعلمية لدى المشاركين من الإخوة في السلطة الفلسطينية  كما اشاد الدكتور حداد  بالتعاون المستمر بين المركز الوطني وجايكا والذي يعود الى سنوات طويلة.

من جانبه رحب  ممثل جايكا في عمان السيد نوريهارو ماساغي   بمستوى التعاون القائم بين الجانبين  والذي يتمثل بتنظيم  سلسلة من الدورات التدريبية على المستوى الاقليمي كما تمنى للمشاركين الإستفادة من هذه الدورة بما يخدم القطاعات  الزراعية في مناطقهم.

 

من ناحيتها اوضحت  منسقة الدورة مديرمديرية الدراسات الإقتصادية في المركز الوطني الدكتورة مسنات الحياري موضوع الدورة الذي يتناول  كيفية  تطوير  وتحسين اداء الجهات المسؤولة عن  سلسلة التزويد  المعنية بتدفق المواد الخام والأفراد والمعلومات والخدمات ورأس المال والمنتجات الزراعية من الموردين الى المصنع ثم المخازن ثم شركات التوزيع انتهاءاً بالعملاء.

فيما  بين منسق التعاون بين جايكا والمركز الوطني الدكتور محمد الجيطان ان الدورة التي تستمر لمدة اسبوع يشارك فيها عشرة متدربين يمثلون مختلف المحافظات الفلسطينية.

 

حداد: مختبراتنا انجزت  اكثر من  35 الف تحليل مخبري عام 2017 باسعار رمزية

11/01/2018

قال مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد ان مختبرات المركز الوطني قد عملت على تحليل وفحص حوالي 1500  عينة خضار وفواكه  لغايات التصدير إلى دول الخليج والمملكة العربية السعودية وذلك حتى  نهاية العام المنصرم وقد  شملت العينات  أنواع مختلفة من الخضار والفواكه  حيث تم فحص تلك العينات ضمن التسعيرة المدعومة للمنتجين والمزارعين  بنسبة 80% بحيث يتم استيفاء 20% من القيمة الأصلية للفحوصات.

واضاف  الدكتور حداد ان المركز عمل مؤخراً على إدخال فحوصات جديدة هذا العام على العينات الواردة الى المركز مثل فحص الكبريت (Sulfur) الخاص بالأسمدة  الكيميائية والعضوية ، وفحص الكلوسترول  (Cholesterol) لعينات دم الدواجن . وذلك انطلاقا من حرص المركز الوطني على خدمة المجتمع المحلي والمزارعين والمصدرين بهدف  تحسين نوعية المنتج الزراعي ورفع كفاءة الإنتاج الزراعي من خلال التعاون المستمر مع القطاعات الزراعية المختلفة.

 

كما بين الدكتور حداد انه قد تم تحليل ما مجموعه (7295) عينة متنوعة من الخضار والفواكه والاسمدة والتربة وغيرها خلال العام المنصرم  حيث بلغ عدد التحاليل لهذه العينات (35315) تحليل موزعة على كافة المختبرات المتخصصة ب المركز الوطني للبحوث الزراعية.

 

عودة الرجل الأخضر

09/01/2018

رمزي الغزوي/الدستور

منذ أن بدأت الكتابة في هذه الزاوية، وأنا أتمترس خلف معنى جليلٍ أحاول أن أتمثله، ولا أخرج عن دائرته، ما استطعت السبيلا: (من لا يستحسن الحسن، لا يستقبح القبيح). ولهذا أؤمن أن الحق الذي أجيزه لنفسي بانتقاد أي لطخة سوداء أراها في حياتنا ومسؤولينا، يتوجب علي أن ألتزم به، حينما أرى شيئاً يستحق الثناء.

قبل أن أشكر وزارة الزراعة على خطوتها المنصفة، حتى ولو جاءت متأخرة، بحق الرجل الأخضر، أجد مناسباً أن أشيد بجوانب مضيئة وجدتها في الوزارة، التي اراها وزارة سيادية، الأمر الذي يجعلنا نربي الأمل، بأن القادم أجمل.

 

عاينت عن كثب مهرجان الزيتون الثامن عشر الذي ينظمه  المركز الوطني للبحوث الزراعية، فكان بؤرة لامعة تستحق التقدير؛ فالزيت دمنا الثاني. المهرجان عمل على تجذير المفهوم العملي لحب الأرض وخيراتها. ووجدت أن أكثر من 400 مزارع من ذوي الدخل المحدود نالهم دعم منه، وأن مبيعات السيدات الريفيات قارب النصف مليون دينار؛ ما يؤشر إلى وعي حيوي بدأنا نلمسه في نهج الوزارة.

وبحركة تنظيمية رائدة قامت بفصل الجانب الإرشادي عن مهام المركز الوطني للبحث، وهي خطوة متأخرة سنوات طويلة. فالمركز يعد الذراع العلمية والتقنية للوزارة، ويجب تمتين هذا الجانب لا مشاغلته بقضية الإرشاد التي تستطيع أن تقوم بها مديريات أخرى.

وللمرة الأولى في تاريخنا يتم حبس معتد على ثروتنا الحرجية. وقد وجدت أن اليد الطولى كانت لوزير الزراعة شخصياً بمثابرته على تطبيق القانون واعتبار القضية قضية حياة أو موت.  

قبل أكثر من سنتين نُقل مدير الحراج، المهندس محمد الشرمان إلى وظيفة مستشار في إحدى مديريات الزراعة. فوقفت ضد هذه الحركة في حينها؛ لأنني شعرت بأنها تريد أن تقصي الرجل، الذي يشهد له بالنشاط وعلو الهمة. وطالبت بالتراجع عن القرار، وإنصاف الرجل، كي لا تشيع فينا سمة بغيضة، أن من يعمل بجد لا يكون مصيره سوى التهميش والإقصاء، أو أن يغدو مستشاراً لا يستشار.

من قبل كنت أطلقت على الشرمان لقب (الرجل الأخضر)، ليس لأنه أول من ارتدى زي رجال الحراج (الطوافين)، بل لأنه يرى الشجرة أعزَّ عليه من يمينه، وأقرب من ولده، يعرف قيمتها، ووزنها، وحين يحدثك عن الأشجار، ستقرأ بصوته معنى جذورنا الضاربة في حب الأرض والحياة.

اليوم أجدني شاكرا للوزارة لإنصافه الرجل بإعادته إلى هذه المديرية الحصن، مطالبا لها بمزيد من الصلاحيات كي يستطيع رجالها (الجيش الأخضر) أن يبقوا على ما تبقى من غاباتنا.

 

الدكتور نزار حداد: أمطار المنخفض الجوي أنقذت الموسم الزراعي

07/01/2018

أكد مدير عام  المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد ان الأمطار التي هطلت   على المملكة خلال اليومين الماضيين قد ساهمت في  انقاذ الموسم وعززت منسوب الرطوبة في التربة كما سرعت  في نمو النباتات والزراعات الحقلية ، إضافة الى زيادة المخزون المائي في السدود،
واضاف الدكتور حداد  ان تدني درجة الحرارة خلال المنخفض وزيادة عدد ساعات البرودة في التربة يفيد الأشجار المثمرة كاللوزيات والتفاحيات، مشيرا الى أهمية هذه الامطار في رفد السدود التي وصلت كميات المياه فيها الى الحدود الحرجة اضافة الى دورها في تحسين نوعية المياه في السدود والتقليل من نسبة الملوحة.

كما اشار الدكتور حداد  الى ان الأمطار تقلل من استخدام المبيدات الحشرية في مناطق وادي الاردن بشكل ملموس خاصة في الحقول المكشوفة، كما أنها أنقذت المراعي التي ينتظرها مربو المواشي بقلق، وهو ما يبشر في اطالة أمد الربيع وتخفيف العبء عن مربي الثروة الحيوانية.

 

وبين ان الأمطار الحالية كان لها أثر كبير في تجميع المياه في الحفائر الترابية والسدود بحيث تشكل مصدراً هاماً لري النباتات والمواشي وزيادة التنوع الحيوي، مشيرا الى ان الأمطار (أكثر من 15 مم) تشجع على إنبات بذور النباتات الحولية المخزنة في طبقة التربة السطحية وهو ما يؤدي إلى زيادة إنتاجية النباتات الحولية الطبيعية في مناطق المراعي الطبيعية في هذه الفترة والمتوقع إنباتها خلال شهري شباط وآذار، مشيرا الى ان الغطاء النباتي المحلي  يزخر بغنى نوعي طبيعي متوطن لا نظير له في العالم، اذ هناك حوالي 2600 نوع نباتي بري، حيث تعمل الأمطار على إعادة دورتها الحياتية واعادة دورة النظام البيئي خاصة في الغابات ذات المساحات  المحدودة والتي تشكل  قرابة 1 بالمئة من المساحة الكلية للمملكة.

كما نصح الدكتور  حداد  المزارعين والمعنيين بعدم دخول أو استخدام المناطق البرية في الغابات والبادية بعيد تساقط الأمطار من خلال  استخدام المركبات أو آليات الحراثة والذي يؤثر سلبا على بناء التربة، فضلا عن نصحه مربي الماشية بالتريث وعدم الرعي المباشر لإعطاء الشجيرات المعمرة فرصة لإكتمال دورة حياتها، داعيا الى مراجعة محطات المركز الوطني المنتشرة في المملكة مثل مرو والمشقر والربة والغوير والخالدية والرمثا والمركز الرئيسي في البقعة لمزيد من النصائح والإرشادات خاصة المتعلقة بمكافحة الأعشاب واستخدامات الأسمدة للمحاصيل الحقلية.

وشدد الدكتور حداد على أهمية الحصاد المائي على مستوى المزرعة كالتحويض حول الاشجار او عمل حفائر ترابية لتجميع الامطار اما لسقاية المواشي او لري المزروعات، واصلاح قنوات الحصاد المائي المتضررة من العاصفة المطرية بعد انتهاء المنخفض الجوي، واغلاق البيوت البلاستكية وحمايتها من الرياح الشديدة، كما نصح المزارعين بنظام الري بالتنقيط بتشغيل نظام الري في حال كانت الأمطار أقل من 20 ملم من اجل طرد الاملاح خارج منطقة المجموع الجذري، موضحا ان الأمطار في حال ضعف الهطول أقل من 20 ملم تعمل على تذوب الاملاح باتجاه المجموع الجذري للنباتات.

 

  Go to NARC Archive